30 ديسمبر السعي والدعاء

30 ديسمبر السعي والدعاء

30 ديسمبر السعي والدعاء

“لا يتحقق النمو نتيجة للتمنيات، وإنما نتيجة السعي والدعاء”
الخطوة السابعة ـ النص الأساسي.

يبدو أحياناً أن نمونا يسير ببطء شديد. نكافح مع الخطوات ونصارع المشكلات نفسها، كما نعاني من نفس المشاعر غير المريحة يوماً بعد يوم. ونتمني لو كان التعافي يسير بسرعة أكبر حتي نجد شيئاً من الراحة.

لا مكان للتمنيات في التعافي، فهو ليس برنامجاً سحرياً. فلو كانت التمنيات تشفي الإدمان لأصبحنا جميعاً علي أفضل حال منذ فترة طويلة. إن الذي يمنحنا الراحة والخلاص في التعافي هو العمل والدعاء.

لقد نجح برنامج زمالة المدمنين المجهولين NA للكثير من المدمنين لأنه برنامج مبني علي العمل والدعاء وأُعد بعناية فائقة. فالأعمال التي نقوم بها في كل خطوة تجلب المزيد من التعافي إلي كل مجال من مجالات حياتنا. كما أن الدعاء يبقينا علي ارتباط أعلي بالله. ومعاً، يحفظنا العمل والدعاء صامدين في خندق التعافي.

لليوم فقط: إن التعافي أثمن من أن أُلخصه في التمنيات. فاليوم هو يوم جيد للسعي والدعاء.

“لا يتحقق النمو نتيجة للتمنيات، وإنما نتيجة السعي والدعاء”
الخطوة السابعة ـ النص الأساسي.

يبدو أحياناً أن نمونا يسير ببطء شديد. نكافح مع الخطوات ونصارع المشكلات نفسها، كما نعاني من نفس المشاعر غير المريحة يوماً بعد يوم. ونتمني لو كان التعافي يسير بسرعة أكبر حتي نجد شيئاً من الراحة.

لا مكان للتمنيات في التعافي، فهو ليس برنامجاً سحرياً. فلو كانت التمنيات تشفي الإدمان لأصبحنا جميعاً علي أفضل حال منذ فترة طويلة. إن الذي يمنحنا الراحة والخلاص في التعافي هو العمل والدعاء.

لقد نجح برنامج زمالة المدمنين المجهولين NA للكثير من المدمنين لأنه برنامج مبني علي العمل والدعاء وأُعد بعناية فائقة. فالأعمال التي نقوم بها في كل خطوة تجلب المزيد من التعافي إلي كل مجال من مجالات حياتنا. كما أن الدعاء يبقينا علي ارتباط أعلي بالله. ومعاً، يحفظنا العمل والدعاء صامدين في خندق التعافي.

لليوم فقط: إن التعافي أثمن من أن أُلخصه في التمنيات. فاليوم هو يوم جيد للسعي والدعاء.

 

 

Visits: 10

امکان ارسال دیدگاه وجود ندارد!