20 يوليـو الخطوة الأولي

20 يوليـو الخطوة الأولي


20 يوليـو الخطوة الأولي

20 يوليـو الخطوة الأولي

“لقد إعترفنا بعجزنا أمام الإدمان، وبأن حياتنا أصبحت خارجة عن السيطرة”
نص “الخطوة الأولي”.

تبدأ الخطوة الأولي بكلمة “نحن” وهناك سبب لهذا. إن الإعتراف الشفوي بعجزنا وقلة حيلتنا يمنحنا قوة كبيرة. وعندما نحضر الإجتماعات ونعترف هكذا، فإننا نكسب أكثر من مجرد القوة الشخصية. إننا نصبح أعضاء وجزءاً من جماعية “نحن” تتيح لنا أن نتعافي معاً من إدماننا. وتجلب عضوية زمالة المدمنين المجهولينNA معها ثروة من الخبرات والتجارب: خبرات وتجارب سائر المدمنين الذين وجدوا طريقاً للتعافي من مرضهم.

ويجب علينا ألا نحاول بعد الآن حل لغز إدماننا بأنفسنا. وعندما نعترف بصدق بعجزنا أمام الإدمان، فإنه يمكننا البدء في البحث عن طريقة أفضل للحياة. ولن نبحث لوحدنا بل بمشاركة صحبة جيدة.

لليوم فقط: سـأبدأ اليوم بالإعتراف بالعجز أمام الإدمان. وسأذكر نفسي بأن الخطوة الأولي تبدأ بكلمة “نحن” وأعلم بأنني لن أضطر لمواجهة مرضي وحيداً بعد الآن.

“لقد إعترفنا بعجزنا أمام الإدمان، وبأن حياتنا أصبحت خارجة عن السيطرة”
نص “الخطوة الأولي”.

تبدأ الخطوة الأولي بكلمة “نحن” وهناك سبب لهذا. إن الإعتراف الشفوي بعجزنا وقلة حيلتنا يمنحنا قوة كبيرة. وعندما نحضر الإجتماعات ونعترف هكذا، فإننا نكسب أكثر من مجرد القوة الشخصية. إننا نصبح أعضاء وجزءاً من جماعية “نحن” تتيح لنا أن نتعافي معاً من إدماننا. وتجلب عضوية زمالة المدمنين المجهولينNA معها ثروة من الخبرات والتجارب: خبرات وتجارب سائر المدمنين الذين وجدوا طريقاً للتعافي من مرضهم.

ويجب علينا ألا نحاول بعد الآن حل لغز إدماننا بأنفسنا. وعندما نعترف بصدق بعجزنا أمام الإدمان، فإنه يمكننا البدء في البحث عن طريقة أفضل للحياة. ولن نبحث لوحدنا بل بمشاركة صحبة جيدة.

لليوم فقط: سـأبدأ اليوم بالإعتراف بالعجز أمام الإدمان. وسأذكر نفسي بأن الخطوة الأولي تبدأ بكلمة “نحن” وأعلم بأنني لن أضطر لمواجهة مرضي وحيداً بعد الآن.

ويجب علينا ألا نحاول بعد الآن حل لغز إدماننا بأنفسنا. وعندما نعترف بصدق بعجزنا أمام الإدمان، فإنه يمكننا البدء في البحث عن طريقة أفضل للحياة. ولن نبحث لوحدنا بل بمشاركة صحبة جيدة.

Views: 91

امکان ارسال دیدگاه وجود ندارد!