20 نوفمبر الحصول علي القناعة

20 نوفمبر الحصول علي القناعة

20 نوفمبر الحصول علي القناعة

“لم نكن متوجهين نحو القناعة، بل كنا نركز علي خواء وتفاهة كل شيء”
نحن نتعافي ـ النص الأساسي.

ربما صادفتنا مئات المرات أثناء إدماننا النشط تمنيناً فيها لو كان بإمكاننا التحول إلي أشخاص آخرين. ربما تمنينا لو أمكننا تبادل أماكننا مع شخص يملك سيارة فاخرة أو بيتاً أكبر من بيتنا، أو وظيفة أفضل، أو حتي صديقة أكثر جاذبية – كل شيء غير ما كان لدينا. لقد كان يأسنا شديداً لدرجة لم نستطع أن نتصور معها أي شخص أسوأ حالاً منا.

قد نجد في التعافي أننا نجرب نوعاً مختلفاً من الغبطة. قد نستمر في مقارنة ما بداخلنا مع المظهر الخارجي للآخرين، ونشعر كما لو أننا لا نملك الكفاية من أي شيء. وقد نعتقد بأن الجميع، من العضو الجديد إلي أقدم عضو في الزمالة، يبدو في الاجتماعات أفضل مما نحن. قد نعتقد بأن كل شخص سوانا لابد أن يُطبق برنامـجاً أفضل منا لأن لديه سيارة أفضل، ومنزلاً أكبر، ونقوداً أكثر، وما شابه.

إن عملية التعافي التي نمر بها خلال الخطوات الأثنتي عشرة تنقلنا من الإحساس بالغبطة وقلة احترام الذات، إلي مكانة رفيعة من القناعة الروحانية والتقدير العميق لما نحن فيه. وسنجد أننا لن نقوم أبداً طائعين بتبادل أماكننا مع أشخاص آخرين، لأن ما اكتشفناه داخل أنفسنا لا يقدر بأي ثمن.

لليوم فقط: هناك الكثير مما هو جدير بالتقدير في حياتي. سوف أتعلق بالقناعة الروحانية التي وجدتها في التعافي.

قد نجد في التعافي أننا نجرب نوعاً مختلفاً من الغبطة. قد نستمر في مقارنة ما بداخلنا مع المظهر الخارجي للآخرين، ونشعر كما لو أننا لا نملك الكفاية من أي شيء. وقد نعتقد بأن الجميع، من العضو الجديد إلي أقدم عضو في الزمالة، يبدو في الاجتماعات أفضل مما نحن. قد نعتقد بأن كل شخص سوانا لابد أن يُطبق برنامـجاً أفضل منا لأن لديه سيارة أفضل، ومنزلاً أكبر، ونقوداً أكثر، وما شابه.

إن عملية التعافي التي نمر بها خلال الخطوات الأثنتي عشرة تنقلنا من الإحساس بالغبطة وقلة احترام الذات، إلي مكانة رفيعة من القناعة الروحانية والتقدير العميق لما نحن فيه. وسنجد أننا لن نقوم أبداً طائعين بتبادل أماكننا مع أشخاص آخرين، لأن ما اكتشفناه داخل أنفسنا لا يقدر بأي ثمن.

Visits: 1

امکان ارسال دیدگاه وجود ندارد!