8 يوليـو كلمة "إلـه"

8 يوليـو كلمة "إلـه"


8 يوليـو كلمة “إلـه”

8 يوليـو كلمة “إلـه”

“من المهم لك أن تعرف إنك ستسمع كلمة “إلـه” تذكر في إجتماعات زمالة “م. م” إن ما نشير إليه هو قوة أعظم منا “الله” جميعاً تجعل المستحيل ممكناً”
كتيب رقم “22 ” أهلاً وسهلاً بزمالة “م. م”.

يأتي معظمنا إلي زمالة “م. م” مع تصورات مسبقة ومتنوعة عن معني كلمة “إلـه”، ومعظم تلك التصورات تكون سلبية. إلا أن هذه الكلمة تستخدم كثيراً في زمالة “م. م”، إن لم يكن بإنتظام. فهذه الكلمة تظهر 92 مرة في أول 103 صفحات من كتاب النص الأساسي لزمالة “م. م” وتحتل موقعاً بارزاً في ثلث خطواتنا الإثنتي عشرة. وبدلاً عن تجاوز الحساسية التي يشعر بها العديد منا تجاه الكلمة، دعونا نتعامل معها وجهاً لوجه.

من الصحيح أن برنامج زمالة المدمنين المجهولينNA هو برنامج روحاني. إن خطواتنا الإثنتي عشرة تعرض طرقاً للتحرر من الإدمان بالإستعانة بقوة روحانية أعظم منا نحن “الله”. إلا أن البرنامج لا يخبرنا شيئاً عما يجب أن نعتقده حول تلك القوة. والحقيقة أن ما نسمعه يتردد مرات ومرات في إدبياتنا وخطواتنا وإجتماعاتنا هو “الله كما نفهمه” أياً كان ذلك الفهم.

إننا نستخدم كلمة “إلـه” لأنها مستخدمة في كتاب النص الأساسي ولأنها توصل بفعالية أكثر إلي معظم الناس فهماً أساسياً للقوة التي توجه تعافينا. أما الكلمة فإنها نستخدمها للملاءمة. إلا أن القوة التي وراء الكلمة، فإننا نستخدمها لأكثر من مجرد الملاءمة. إننا نستخدم تلك القوة للحفاظ علي حريتنا من الإدمان ولضمان إستمرار تعافينا.

لليوم فقط: سواء أكنت مؤمناً بالله أم لم أكن، فإنني سوف أستخدم القوة التي تحفظني ممتنعاً عن التعاطي وحراً.

يأتي معظمنا إلي زمالة “م. م” مع تصورات مسبقة ومتنوعة عن معني كلمة “إلـه”، ومعظم تلك التصورات تكون سلبية. إلا أن هذه الكلمة تستخدم كثيراً في زمالة “م. م”، إن لم يكن بإنتظام. فهذه الكلمة تظهر 92 مرة في أول 103 صفحات من كتاب النص الأساسي لزمالة “م. م” وتحتل موقعاً بارزاً في ثلث خطواتنا الإثنتي عشرة. وبدلاً عن تجاوز الحساسية التي يشعر بها العديد منا تجاه الكلمة، دعونا نتعامل معها وجهاً لوجه.

 

امکان ارسال دیدگاه وجود ندارد!