25 يونيـو ليست مجرد ضربة حظ

25 يونيـو ليست مجرد ضربة حظ


25 يونيـو ليست مجرد ضربة حظ

25 يونيـو ليست مجرد ضربة حظ

“إن عملية الإيمان تعيد لنا سلامة العقل. وتنبع القوة للإنطلاق إلي العمل من هذا الإيمان”
الخطوة الثانية ـ النص الأساسي.

إن دخول مرحلة الإيمان عملية تنبع من التجربة الشخصية ولكل واحد منا هذه التجربة، إذ أن جميع المدمنين الذين يجدون التعافي في زمالة “م. م” لديهم أدلة قاطعة علي وجود قوة نبيلة تعمل لملء حياتهم بالخير. إن المتعافين منا اليوم، هم المحظوظون في الحقيقة، لأن الكثير من المدمنين يموتون نتيجة للتعاطي والإدمان دون أن يجدوا الفرصة لتجربة ما وجدناه في زمالة “م. م”.

إن عملية الإيمان تنطوي علي الرغبة في التعرف علي المعجزات والإعتراف بها كما هي. إننا نشارك الآخرين معجزة التواجد هنا ممتنعين عن التعاطي. ولكل واحد منا معجزات أخري تنتظر الإقرار بها.

كم عدد حوادث السيارات أو سائر الكوارث الوشيكة أو الجرعات الزائدة التي تجاوزناها بأمان؟ هل يمكننا النظر إلي الماضي لنجد بأن الأمر لم يكن مجرد “ضربة حظ”؟ إن تجربتنا في التعافي أيضاً تعطينا أمثلة علي وجود إله قادر يعمل لخيرنا وصلاحنا.

وعندما نعود بالنظر إلي الوراء لنشاهد الأدلة علي وجود إله يحبنا ويتصرف بقدرته نيابة عنا، يصبح بالإمكان أن نثق بإستمرار العون الإلهي لنا في المستقبل. وهذه الثقة تمنحنا القوة للتحرك إلي الأمام.

لليوم فقط: إن تجربتي في التعافي أكثر من مجرد صدفة. إن قوتي تنبع من معرفتي بأن الله لن يخيب رجائي أبداً وسوف يستمر في هدايتي.

إن دخول مرحلة الإيمان عملية تنبع من التجربة الشخصية ولكل واحد منا هذه التجربة، إذ أن جميع المدمنين الذين يجدون التعافي في زمالة “م. م” لديهم أدلة قاطعة علي وجود قوة نبيلة تعمل لملء حياتهم بالخير. إن المتعافين منا اليوم، هم المحظوظون في الحقيقة، لأن الكثير من المدمنين يموتون نتيجة للتعاطي والإدمان دون أن يجدوا الفرصة لتجربة ما وجدناه في زمالة “م. م”.

إن عملية الإيمان تنطوي علي الرغبة في التعرف علي المعجزات والإعتراف بها كما هي. إننا نشارك الآخرين معجزة التواجد هنا ممتنعين عن التعاطي. ولكل واحد منا معجزات أخري تنتظر الإقرار بها.

 

امکان ارسال دیدگاه وجود ندارد!